أرشيف سبتمبر, 2017
سبتمبر 9, 2017 - فكر و حضارة    لا تعليقات

الكوارث الطبيعية ابتلاء وفتنة*

اختلف الناس حول الكوارث الطبيعية كالزلازل والبراكين والفيضانات والأعاصير هل هي عقاب إلهي مترتب على معصية الإنسان وفجوره، أم هي حدث طبيعي صرف ولا علاقة له بسلوك الإنسان وأفعاله، واستدل كل فريق بأدلة من القرآن الكريم واعتبرها أساساً لرأيه، فالذين قالوا أن تلك الحوادث والكوارث هي عقوبات إلهية استدلوا بـ:

١- الآيات التفصيلية التي تتحدث عن إهلاك الأمم السابقة مثل قوم نوح عليه السلام: {فَكَذَّبُوهُ فَأَنجَيْنَاهُ وَالَّذِينَ مَعَهُ فِي الْفُلْكِ وَأَغْرَقْنَا الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا إِنَّهُمْ كَانُواْ قَوْماً عَمِينَ }الأعراف: 64، وهود عليه السلام: {فَأَنجَيْنَاهُ وَالَّذِينَ مَعَهُ بِرَحْمَةٍ مِّنَّا وَقَطَعْنَا دَابِرَ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا وَمَا كَانُواْ مُؤْمِنِينَ }الأعراف: 72، ولوط عليه السلام {قَالُواْ يَا لُوطُ إِنَّا رُسُلُ رَبِّكَ لَن يَصِلُواْ إِلَيْكَ فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِّنَ اللَّيْلِ وَلاَ يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌ إِلاَّ اقرأ المزيد

إقرأ المزيد »