أبريل 10, 2007 - فكر و حضارة    تعليق واحد

قراءة في فكر محمد أركون ج1

إعداد: د. زكريا بن خليفة المحرمي :

لقد أيقظ دوي مدافع نابليون بو نابرت وهي تدك أسوار القاهرة إحساساً إسلامياً عارماً بتخلف الأمة الإسلامية في قبال النهضة الحضارية الأوربية، وقد قف المفكرون المسلمون حيال الصعقة الحضارية الأوربية موقفين، الأول هو موقف المنبهر بالحضارة الأوربية وعلومها الفلسفية والإجتماعية والسياسية والتقنية وعرف هذا الصنف بـ “الحداثيين” أو “الليبراليين”. الموقف الثاني مثله الناكصون إلى الثقافة الإسلامية بكل إرثها الحضاري، وعرف هذا الصنف بـ”السلفيين”.

إقرأ المزيد »